الاربعاء 16 - اكتوبر 17:55

وقفة منددة بجريمة استشهاد الأسير السايح في الخليل

الثلاثاء 10-9-2019 

شارك محافظ الخليل اللواء جبرين البكري في فعالية الدعم والمساندة للأسرى ورفضاً لجريمة الاحتلال بحق الأسرى المرضى تحت عنوان "عيادات الموت في السجون تنهش أجساد الأسرى المرضى" اليوم الثلاثاء على دوّار ابن رشد وسط الخليل. بتنظيم نادي الأسير ولجنة أهالي الأسرى وهيئة شؤون الأسرى والمحررين والقوى الوطنية.

حيث أكد اللواء البكري على أن الأسرى والشهداء هم أولوية لدى القيادة الفلسطينية، وعنوان صمود القضية الفلسطينية، شاكراً كل مكونات محافظة الخليل التي حضرت وشاركت في الفعالية، وداعياً الى تضامن أوسع مع قضية الأسرى وخصوصاً الأسرى المضربين عن الطعام.

وندد المحافظ البكري بجريمة الإهمال الطبي التي تطال الأسرى في سجون الاحتلال والتي كان اخرها الإهمال بحق الأسير "بسام السايح" الذي ارتقى شهيداً وبذلك يرتفع عدد شهداء الحركة الوطنية الأسيرة لـ(221) شهيد ارتقوا منذ العام 1967، أكثر من ثلثهم بسبب سياسة الإهمال (القتل) الطبي المتعمد داخل المعتقلات.

وفي نهاية كلمته جدد اللواء البكري التأكيد على أن الضغوط السياسية واحتجاز الأموال التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني تهدف الى اخضاع الشعب الفلسطيني وقيادته للقبول بصفقة القرن، التي لن تمر وستسقط بتكاتف الشعب خلف قيادته الحكيمة في طريق إقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف.