الجمعة 30 - اكتوبر 15:12

تشغيلي الخليل يحتفل بتخريج طلاب التدريب المهني والتقني" فوج القدس"

تحت رعاية محافظ الخليل كامل حميد رئيس مجلس التشغيل في المحافظة اقيم صباح اليوم الثلاثاء حفل تخريج طلاب التدريب المهني والتقني "فوج القدس" ضمن مشروع ممول من قبل الاتحاد الاوروبي ومؤسسة التعاون الالماني GIZ  والذي نفذ ضمن المشاريع التي يعمل عليها مجلس تشغيل وتدريب المحافظة .

 

وأقيم الحفل في قاعة محافظة الخليل بحضور نائب المحافظ مروان سلطان والسيد سيرجيو بيكولو ممثل مكتب الاتحاد الاوروبي في فلسطين والسيدة سابينة بريكنكامب نائبة رئيس التعاون الالماني والسيدة باتريشيا من الاتحاد الاوروبي والسيد اندرياز كونج مدير  gizوأيضا بحضور عدد من المؤسسات والشخصيات الشريكة وذات العلاقة بالإضافة الى الطلبة الخريجين وأهاليهم .

 

وبلغ عدد الخريجين 200 طالب وطالبة حصلوا على التدريب والتعليم المهني على ما يقارب من العام في اربعة مراكز في المحافظة وهي مركز تدريب مهني حلحول وكلية العروب التقنية ومعهد صائب الناظر وجامعة بولتكنيك فلسطين .

 

ونقل حميد في كلمته التهنئة للخريجين على النجاح متمنيا لهم التوفيق والتقدم الى الامام ومن ثم نقل شكره وتقديره لمجلس تشغيلي المحافظة وعلى رأسه نائب المحافظ وباقي الاعضاء على جهودهم المميزة والاداء الرائع والمتميز على مستوى الوطن في قطع شوط كبير من العمل وتنفيذ المشاريع التي يعتبر هذا الحفل والتخريج جزء منها .

 

ومن ثم تحدث المحافظ عن اهمية قطاع التعليم المهني والتقني في التغلب على مشكلة البطالة والحد منها داعيا الى توفير كافة الامكانيات والجهود والتركيز على هذا القطاع الهام متحدثا عن بعض النماذج في دول اوروبا والتي ادت الى ان تكون نسبة البطالة فيها منخفضة جدا وتكاد تكون معدومة .

 

ووجه حميد شكره للاتحاد الاوروبي ومكتب التعاون الالماني على دعهم لهذا المشروع وكافة المشاريع والدعم المالي للشعب الفلسطيني مشددا في الوقت نفسه على ان الدعم السياسي هو الاهم حتى يزول الاحتلال وتقام الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف .

 

وفي كلمته قال السيد بيكولو ان الانخراط في مجال التعليم المهني من قبل الاتحاد الاوروبي هو لنقل التجربة الناجحة في اوروبا مؤكدا انه يشعر بالفخر والسعادة بهذا الحفل موجها شكره للسلطة الفلسطينية والوزارات الشريكة لدعمها المتواصل والتعاون البناء على طريق بناء الدولة الفلسطينية وحرية الشعب الفلسطيني.

 

بدورها أكدت السيدة سابينا ان دعم هذا القطاع سيستمر ويتواصل خلال الفترة المقبلة مثمنة مدى التفاعل والتعاون من قبل المؤسسات الشريكة متمنية التوفيق والنجاح للطلبة الخريجين في خدمة المجتمع .

 

 

ومن ثم استعرض نائب المحافظ التأسيس والانجازات والخطة الاستراتيجية للمجلس المحلي للتشغيل والتدريب والمشاريع والأهداف التي سيتم تنفيذها خلال الفترة المقبلة وعلى مدار السنوات اللاحقة .

 

وفي نهاية الحفل تم تكريم الجهات التي ساهمت بإنجاح هذا المشروع وتقديم شهادات التخرج للطلبة .