السبت 24 - 6 23:38

البلدة القديمة

مقدمة عن البلدة القديمه ومنطقة (H2)

البلدة القديمة في مدينة الخليل  ذات أهمية دينية وتاريخية بالغة، فهي من أقدم المدن في العالم. أول اسم أُطلق على هذه المدينة كان قرية أُربع وهو اسم كنعاني أُطلق عليها لأنه كان يسكن فيها أربع عشائر كنعانية، وهناك قول أخر يـُشير إلى أنها سميت بهذا الاسم نسبة إلى أُربع زعيم سكانها الكنعانيين العمالقة في ذلك الوقت، ثم أُطلق عليها اسم ( حبرون) ويعني الصديق أو الخليل نسبة إلى خليل الله إبراهيم عليه السلام.

 

عندما جاء إليها إبراهيم الخليل عليه السلام باحثاً عن مكان يعيش فيه بأمن وسلام، ويعبد فيه الله سبحانه وتعالى ،وجدها معمورة بأهلها الحثيين ( من أبناء كنعان) حيث أكرموه، وأحسنوا معاملته.

ولد لإبراهيم فيها إسماعيل وإسحق عليهم السلام، ودفن فيها إبراهيم ، ساره، إسحق، يعقوب عليهم السلام، وبها الحرم الإبراهيمي الشريف.

بعد وقوعها تحت الاحتلال الإسرائيلي عام 1967 م، أصبحت البلدة القديمة محط أطماع الاحتلال ومستوطنيه، حيث تم تقسيم الحرم الإبراهيمي الشريف بين اليهود والمسلمين، وكثيراً ما يمنع الأذان فيه ويمنع المسلمين من دخوله.

كذلك استولى المستوطنون وتحت حماية جيش الاحتلال على عشرات المساكن التي تم طرد أهلها منها، وتم إغلاق العديد من الشوارع فيها في وجه السكان الأصليين، وتم إغلاق مئات المحلات التجارية، بحيث تحولت البلدة القديمة إلى ثكنة عسكرية يُنكل فيها بالمواطنين الأصليين لصالح حوالي 500 مستوطن .

المنطقة (H2) وهي المنطقة الخاضعة للسيطرة الإسرائيليه

أن هذه المنطقة، معزولة بقية مدينة الخليل وهي بحاجة لتعزيز صمود أهلها في أماكن سكناهم بشتى الوسائل من خلال التالي:

-تقديم المساعدات المادية و المعنوية لهم

-عمل لقاءات وورش عمل دورية في المنطقة

-متابعة قضاياهم اليومية بخصوص الاحتياجات و الاعتداءات الإسرائيليه.

-تنظيم العمل مع كافة المؤسسات الحكومية وغير الحكومية من اجل تقديم الخدمات لهم.

-توفير الخدمات الأساسية لهم مثل المياه و الكهرباء و الصرف الصحي.

-العمل على توفي فرص عمل لأهالي المنطقة

-نشر التوعية الحقوقية لدى أهالي المنطقة عن طريق كافة المؤسسات وبناء قدراتهم في مواجهة الانتهاكات الإسرائيليه من خلال منشورات تعريفيه ومطبوعات مختلفة تقدم معلومات إرشاديه.

مؤسسات البلده القديمه  المساندة و الموجودة  و التي يجب أخذها بعين الاعتبار.

-لجنة الأعمار لما لها من دور كبير في إحياء البلدة القديمة من خلال صيانة البيوت.

-الأمن في البلدة القديمة والذي بحاجة لتطوير وتنشيط

-مديرية الأوقاف  و التي يجب  الاطلاع على برامجها بخصوص البلده القديمة

-المؤسسات الأهلية الداعمة للبلدة القديمة

-الشركات الخاصة التي يمكن الشراكة معها لإحياء البلدة القديمة، مثل شركة جوال و الاتصالات الفلسطينيه وشركة الاتصالات الوطنية.

 

الأمور التي تحتاج إلى اهتمام خاص:

 

-مدارس البلدة القديمة والتي هي بحاجه لبرامج وفعاليات هامه.

-البنية التحتية  والتي بحاجة لدراسة وتمعن .

-زوار البلدة القديمة  والذين هم بحاجه لتوعيه وجذب.

-تنشيط جميع المؤسسات الداعمة لتوجيه دعمها للبلدة القديمة.

-الفقر في البلده القديمه و الذي يجب محاربة بشتى الوسائل الممكنة و المتاحه مثل خلق المشاريع المنتجة في البلدة القديمة.

-النشاطات الدينية والتي يجب تعزيزها في البلدة القديمه.

-المواقع الأثرية في البلدة القديمه  حاجتها للصيانة والتسويق.

-ابار المياه في البلدة القديمه والتي هي بحاجة لصيانة.

-التعديات من الاحتلال ومستوطنيه في البلدة القديمه.

-السوق الحرة المقترحة  من قبل وزارة الاقتصاد و الغرفة التجاريه و المحافظه ووزارة المالية، بحاجة إلى متابعة حثيثة لوضعها على أرض الواقع.

خطة البلده القديمة و منطقة (H2)

أولا – الغاية

  • تعزيز صمود أهالي البلدة القديمه وعدم تهجيرهم منها من خلال  إعادة وصل البلده القديمه بالمدينة سياسيا واقتصاديات وثقافيا واجتماعيا وتحقيق رسالة المحافظه وهي الحفاظ على إسلامية وعروبة البلده القديمه، وذلك بالتعاون مع كافة المؤسسات و التنسيق من اجل إيصال كافة الخدمات لأهالي البلدة القديمه وأهمها الأمنية ، و التعليمية، والصحية، والاجتماعية ،والبنية التحتية،والثقافية.
  • ثانيا: الهدف العام
  • إحياء البلدة القديمه من خلال تنشيط الحركة التجاريه والسياحية في أسواق البلدة القديمه ودعم التجار بتقديم امتيازات واستقطاب اكبر عدد ممكن من المتسوقين للبدة القديمه وجعلها منطقة جاذبة للمتسوقين.

الأهداف الفرعية

  • إظهار صورة مشرقة للبلدة القديمه من خلال الإعلام، وذلك بتشجيع المواطنين والسياح على زيارة البلدة القديمه.

  • تعزيز القيمة الدينية والوطنية للبلدة القديمة من خلال عقد الندوات التوعوية والثقافية والوطنية لأهالي مدينة الخليل.

  • إعادة إحياء الصناعات التقليديه في البلدة القديمه.

  • توفير مقومات استقطاب السائحين من داخل الوطن و خارجه وتوفير الخدمات اللازمه لهم والعمل على صيانة المواقع الأثرية ونشرها على المواقع  الكترونية  الفلسطينيه  لنشرها لكافة دول العالم

  • تشجيع المواطنين على الصمود  في البلدة  من خلال توفير الأمن للمنازل و الأسواق و المحلات التجاريه.

  • تعزيز الشراكة مع القطاع الخاص في النهوض بالبلدة القديمة من خلال بعض الشركات .

  • الحفاظ على التراث المعماري للنسيج الحضري للبلدة القديمة في الخليل وحماية مبانيها وصورها العمرانية والمعمارية المميزة حسب المعايير و القوانين الدولية السائدة.

  • تطوير الأوضاع الاجتماعية و الاقتصاديه للبلدة القديمة وتحسين الظروف الاجتماعية لسكانها

  • إبقاء البلدة القديمة كمدينة حية وتوفير الآليات و الموارد اللازمة لاستعادت جاذبيتها ولإعادة مركزيتها الاقتصادية و الاجتماعية في فلسطين بشكل عام ومدينة الخليل بشكل خاص.

  • وقف التدهور الإنشائي والمباني والإفراغ السكاني في البلدة القديمة وتأهيلها وترميم العناصر التاريخية فيها وتطوير البنية التحتية وشبكات الخدمة.

  • الحفاظ على التوازن مابين ضرورة حماية الموروث  المعماري المميز في البلدة القديمه و الحاجة لتوفير الخدمات العصرية للمساكن و المؤسسات العاملة فيها.

  • تشجيع الاستثمار و السياحة في البلدة القديمة لخلق فرص عمل وجذب رؤوس الأموال و الزوار للقيام بمشاريع ونشاطات ملائمة دون المساس بالمحتوى التراثي لهذه النشاطات.

  • زيادة الوعي عند سكان ومستخدمي البلدة القديمة بقيمة المورث الحضري فيها وأهمية الحفاظ عليه و صيانة والمشاركة في حماية.

  • تشجيع المؤسسات الرسمية وغير الرسمية على توفير المصادر المالية والمهنية والإدارية المطلوبة للتمكين من تنفيذ توصيات ومقترحات الخطه وضمان ديمومتها. 

أدوات مسانده للخطة

  • قرارات حكوميه مسانده من اجل دعم البلدة القديمة اقتصاديا واجتماعيا وثقافيا وسياحيا.
  • النهوض بالقطاع السياحي
  • دعم الأسعار لسلع المواد الأساسية من خلال أنشاء الأسواق الاستهلاكية.
  • الدعم الكامل لأصحاب المحلات التجارية. 
  • توفير معونات الشهرية لبعض أهالي البلدة القديمة وتفعيل القطاع الخاص بإنشاء المشاريع الاستثمارية.
  • عمل مهرجانات وفعاليات في البلدة القديمة.
  • العمل على تنشيط السياحة في البلدة القديمة من خلال تشجيع الصناعات التقليدية وتقديم الخدمات ألازمه للسياح.
  • وضع أليه قانونيه لأصحاب المحلات التجارية المغلقة بأوامر عسكريه. 
  • التركيز على رفع إعداد المستفيدين من أي برنامج وان لا يكون مركز على شريحة معينه.
  • عدم الاعتماد على التمويل الخارجي فقط لأي مشروع وطرح البدائل لضمان استمرارية المشرع، حيث أن ديمومة المشاريع في البلدة القديمة يكون لها مردود اجتماعي واقتصادي على السكان.
  • التركيز على التشبيك بين المؤسسات من حيث تقسيم أدوارها وضمان فاعليتها.
  • دمج المجتمع المحلي في الأنشطة واستقبال الاقتراحات من قبلهم.
  • توفير مراكز لتدريب الحرفين و المهنيين.
  • توفير آماكن خاصة للبسطات وضمان عودة النظام لشوارع البلدة القديمة والذي بدورة يعزز اجتذاب المتسوقين
  • توفير الاستقرار الأمني في المنطقة.
  • محاربة الإرشادات الإسرائيليه المضللة التي يقدمونها لزائرين من الخارج، وبكل السبل الممكنه.
  • تأهيل وتطوير المواقع السياحية لاستقبال السياح.
  • توفير خارطة سياحية توضح المواقع الأثرية المهمة.
  • توفير الفنادق و المطاعم وقاعات الاجتماعات لعمل المؤتمرات، وتوفير أدلاء سياحيين.
  • تشجيع الوكالات السياحية للعمل في البلدة القديمه.

انجازات محافظة الخليل في البلدة القديمة منذ عام2010:

 

منذ نهاية العام 2010م ومنذ تسلم السيد كامل حميد محافظ محافظة الخليل عملت المحافظة خطة خاصة للتعامل مع البلدة القديمة بالتعاون والتنسيق مع المؤسسات ذات العلاقة ضمن رؤية خاصة واستثنائية لمجابهة المخططات الإسرائيلية الهادفة إلى تهويدها ومضايقة الأهالي والزائرين بشكل مستمر، ونتيجة لذلك حدث تركيز كبير بزيادة الاهتمام بالبلدة القديمة لتعزيز صمود المواطنين وأصحاب المحلات التجارية بها من خلال:إعادة فتح وتفعيل مكتب المحافظة في البلدة القديمة وتعين مستشار للمحافظ لشؤون البلدة القديمة وطاقم موظفين وتزويده بالكادر الوظيفي والأجهزة والأثاث والاهتمام بالبلده القديمه

وان السلطه الوطنيه الفلسطينيه عملت على  احياء البلده القديمه بشتى الوسائل  من بنيه تحتيه واعاده السكان للمنطقه بتقديم المساعدات العينيه و النقديه واحياء المناسبات الدينيه في الحرم الابراهيمي

مكاتب الوزارات الحكوميه ولجنه الاعمار

لقد عملت السلطه الوطنيه على فتح مكاتب للوزارات في البلده القديمه وذلك من اجل جلب المواطنين الى البلده القديمه وتقديم الخدمات لهم ورشات العمل المتعلقة بالبلدة القديمة

المساعدات العينيه و النقديه

  • تم تقديم مساعدات عينيه ونقديه للاسر المحتاج وتوزيع مكرمه الرئيس للمحلات التجاريه
  • الوضع الامني 
  • تم تشكل اللجنه امنيه من كافه الاجهزه الامنيه لمتابعه الوضع الامني في البلده القديمه
  • الوضع التجاري والاقتصاد و المحلات التجاريه
  • تم تشكيل لجنه خاصه للمحلات التجاريه في البلده القديمه من اجل عمل المسح الميداني لهذه المحلات وبلغت هذه المحلات 1333 محل تجاري مغلق بقرار عسكري ومفتوح
  • وان الوضع الاقتصادي انتعش وو صل لحد الذره في شهر رمضان من العام 2011 وذلك بتعاون التجار و المواطنين في تنشيط الوضع الاقتصادي في البلده والقديمه وذلك بالاتفاق مع بعض الشركات بالحصول على نسبه 25% خصم لسلع الغذائيه مما شجع المواطنين الشراء من البلده القديمه

 

-الاجراءات الاسرائيليه و الاعتداءات

  • ان الاعتداءات الاسرائيله متواصله في البلده القديمه
  • زيارات لاهالي البلدة القديمة
  • الاعتداءات على المسجد الابراهيمي
  • ان مدارس البلده القديمه تعاني الامرين
  • بزيارتها اكثر من مره وتقديم المساعدات لها من كاميرات مراقبه واغطيه شتويه وقرطاسيه وهدايا وملابس شتويه.
  • الانشطه الثقافيه و الاجتماعيه
  • تم افتتاح متحف في البلده القديمه وعمل انشطه ثقافيه واجتماعيه واصبح يعقد عقد الزواج في الحرم الابراهيمي وعمل الختان للاطفال في داخل عيادة الحرم الابراهيمي .

1-تل ارميده

عمل خميه اعتصام لتضمان مع اهالي المنطقه وتم عمل ايام طبيه داخل هذه الخيمه وصلاه الجمعه التي مازالت مستمر

2-المواصلات و المواقف

لقد تم عمل مواقف السيارات لبعض قرى محافظه الخليل في االبلده القديمه من اجل احياء االبلده القديمه وتنشيط اقتصادها ونقل البسطات لداخل البلده القديمه. 

وان الاحتلال  يقدم على مزيد من الإجراءات لتثبيت السيطرة على المسجد خاصة بعد تصنيفه ضمن قائمة التراث اليهودي، و أن إجراءات الاحتلال لن تمنع سكان الخليل والمصلين من التوافد إلى المسجد والصلاة فيه.وكانت الحكومة الإسرائيلية قد أقرت في 21 فبراير/ شباط الماضي ضم المسجد، إلى قائمة "التراث اليهودي" وخصصت ميزانية لصيانته وترميمه

وان السلطه الوطنيه الفلسطينيه عملت على  احياء البلده القديمه بشتى الوسائل  من بنيه تحتيه واعاده السكان للمنطقه بتقديم المساعدات العينيه و النقديه واحياء المناسبات الدينيه في الحرم الابراهيمي

3-المساعدات العينيه و النقديه

تم تقديم مساعدات عينيه ونقديه للاسر المحتاجه و التي بلغت في عام 2011 حوالي (80اسره) منها النقديه و العينيه قرطاسيه واغطيه شتويه بمبلغ (28)الف دولار امريكي وتوزيع مكرمه الرئيس للمحلات التجاريه  بدفع شهريه قيمه كل دفعه200الف دولار امريكي توزع على اصحاب المحلات التجاريه

4-الوضع الامني  

تم تشكل اللجنه امنيه من كافه الاجهزه الامنيه لمتابعه الوضع الامني في البلده القديمه وقد قامت اللجنه الامنيه بالتنسيق مع الاجهزه الامنيه  بحمله امنيه وتم اعتقال 40 شخص من الهاربين عن القانون و المطلوبين للعداله

5-الوضع التجاري والاقتصاد و المحلات التجاريه

تم تشكيل لجنه خاصه للمحلات التجاريه في البلده القديمه من اجل عمل المسح الميداني لهذه المحلات وبلغت هذه المحلات 1333 محل تجاري مغلق بقرار عسكري ومفتوح تم منحهم ثلاث دفع بواقع قيمة كل دفعه 200الف دولار وسوف يستمر دعمهم لثلاث دفع اخرى وان الوضع الاقتصادي انتعش وو صل لحد الذره في شهر رمضان من العام 2011 وذلك بتعاون التجار و المواطنين في تنشيط الوضع الاقتصادي في البلده والقديمه وذلك بالاتفاق مع بعض الشركات بالحصول على نسبه 25% خصم لسلع الغذائيه مما شجع المواطنين الشراء من البلده القديمه ولكن بعد الانتهاء من شهر رمضان عادت البلده القديمه الى الانخفاض التجاري

6-الوفود و الزيارات الدوليه و المحليه

بتوجهات عطوفة المحافظ لكافة الوزرات وخصوصا وزارة التربيه و التعليم للقدوم وزيارة البلده القديمه و الحرم ووصل العدد في شهر11/2011 لمائه وخمسون الف زائر وحسب اعتراف الاسرائيلين وكما تم دعوة كافة الوفود الاجنبيه و العربيه القادمين الى فلسطين لزيار الحرم الابراهيمي و البلده القديمه لما لها اهميه كبيره هذه الزيارات وتعزز صمود اهالي البلده القديمه

7-الاجراءات الاسرائيليه و الاعتداءات

ان الاعتداءات الاسرائيله متواصله في البلده القديمه و اخرها فرقه غولاني التي اعتدت على البيوت والسكان بطريقه وحشيه وهمجيه والمأساه ان على جميع السكان عدم تسكير ابواب بيوتهم وعليهم ان يبقو بيوتهم مفتوحه وكما يقمون باستخدام الاغرائات الماديه للاصحاب البيوت وذلك من اجل بيعها لهم وضغوط بشتى الوسائل من الاعاقات لادخال المواد التمونيه وتفتيشها واساسيات الحياه ومنع السيارات من الدخول حتى لنقل المرضى

8-الحملات الاعلاميه

ان الحملات الاعلاميه مستمره لدعم البلده القديمه من كافة الوسائل الاعلاميه منها المحطات المحليه والعربيه والعالميه وحيث انطلقت حمله ذرة ترابك ياوطن تسوى وطن التي مازالت مستمره لهذا اليوم والتي تدعو جميع المواطنين لصلاه في الحرم كل يوم جمعه وتقوم بانشطه ثقافيه وترفيهه

9-مدارس البلده القديمه

ان مدارس البلده القديمه تعاني الامرين وحيث هنالك مدرسه قرطبه التي هي الاقرب لحدود التماس مع بيت هداسهوهي التي يتعرض مدرسيها وطلابها لتفتيش اليومي عند الدخول الى المدرسه ووكما قام عطوفة المحافظ بزيارتها اكثر من مره وتقديم المساعدات لها وقام بزياره كافه مدارس البلده القديمه والبالغه  13مدرسه وتقديم المساعدات لهم من كاميرات مراقبه واغطيه شتويه وقرطاسيه وهدايا وملابس شتويه.

10-الانشطه الثقافيه و الاجتماعيه

تم افتتاح متحف في البلده القديمه وعمل انشطه ثقافيه واجتماعيه واصبح يعقد عقد الزواج في الحرم الابراهيمي وعمل الختان للاطفال في داخل عيادة الحرم الابراهيمي .